صحتك بالدنيا خاص بالامور الطبية والنصائح الغذائية

اشترك بمجموعة السامر البريدية

Powered by us.groups.yahoo.com

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم منذ /23-02-2010, 02:20 AM   #1

حلا الصبايا
 
الصورة الرمزية حلا الصبايا
Syria
مشرفة سابقة

حلا الصبايا غير متصل

 رقم العضوية : 12249
 تاريخ التسجيل : Mar 2008
 المشاركات : 2,710

افتراضي ملف شامل وكامل عن صحة الفم والأسنان والعناية بهم





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



أخوتي وأخواتي الأعضاء والزوار الكرام


أحببت اليوم أن أكتب موضوع أنا أجده هام جداً كما هو مهم للأغلبيه

وهو موضوع عن صحة الفم والأسنان

وهو مجال دراستي بما أني طالبة سنة رابعة طب أسنان

فهنا سأقدم ملفاً كاملاً وشاملاً عن الأسنان وطرق العناية بها

وأتمنى أن يحقق الفائدة المرجوة منه



نظافة الأسنان والفم فن ! كثير منا يجهله ..

لنتعرف على كيفية المحافظة على صحة الفم و الأسنان

والطرق المثلى والصحيحة لنظافة الفم والأسنان والعناية بهما..


التعريف بصحة الفم



صحة الفم تعني تحقيق مستوى جيد من صحة الفم

والأنسجة المرتبطة به التي تمكنه من أداء دوره في الأكل والكلام

وتحقيق التواصل الإجتماعي مع الآخرين دون شعور بالمرض أو عدم الارتياح

أو الحرج الأمر الذي ينعكس إيجابياً على صحة الجسم عموماً.


لذا فإن هناك مجموعة نصائح للحفاظ على صحة الجسم عامة

وصحة الفم والأسنان بشكل خاص

فكما تعلمون أن الأسنان تعكس حالة الجسم النفسية والبدنية


فمن الناحية النفسية :

عندما يكون الشخص متمتعاً بأسنان سليمة وجميلة

ينعكس ذلك على نفسيته من خلال ابتسامته الدائمة وانطلاق حديثه بين الناس

وعلاقته بمن حوله

أما في الجانب الآخر عندما يكون شخص ما ذو أسنان متآكلة مشوهة

فلا نكاد نراه يبتسم ملء فيه، أو يتحدث أمام ذويه إلا وهو يحاول إخفاء

ما يبدو من سوء شكل ولون أسنانه الغير جميل .


أما من الناحية البدنية :

إذا لم تكن تتمتع بأسنان سليمة تمضغ بها الطعام وتتلذذ بها

فستفقد صحة جسمك البدنية وتعاني من أمراض شتى

لذلك قالوا : الأسنان مرآة الجسم .



الأسنان



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الأسنان من أعظم النعم التي حبانا الله بها فهي تفيد في مضغ الطعام

وسلامة النطق وتضفي على الوجه جمالية خاصة بل إن للأسنان دوراً

أساسيا في الصورة التي نتركها عن أنفسنا لدى الأخــــــــــــرين،

ويجهل الكثير من الناس الطرق الصحيحة للعناية اليومية بنظافة الفم والأسنــــــــان

وذلك لأنهم تعلموها بالخبرة والبديهة، اعتمادا على ثقافتهم العامة.

وللأسف فإن ثقافة الناس فيـــــــــما يتعلق بصحة الفم والأسنان ضحلة نوعا ما.

والدليل أن البعض يصعق عندما يكتشف وجود تســـوس في أسنانه

مع أنه حريص على تنظيفها بانتظام واستمرار.


تنظيف الأسنان:


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


فرشاة الأسنان :


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


· الدور الفعال الذي تقوم به فرشاة الأسنان:

1- قدرتها على تنظيف جميع سطوح الأسنان .

-2إزالة طبقة "البلاك" اللويحة الجرثومية من علـيها

وبالتالي منع تراكم الجير والقلح عليها،

ذلك إذا مااستخدمت بشكل صحيح وللمدة اللازمة.


وقـد يركز البعض على نوعية معجـــــون الأسنان معتقدا

أنه الأساس في عملية تنظيف الأسنان متناســيا

دور فرشاة الأسنان وطريقة استخدامها!


بينما تشير جميع الدراسات العلـــــــــــــــــمية والطبية

إلى أن فرشاة الأسـنان تقوم بنسبة 90% من عملية التنظيـف

إذا ما استخدمت بشكل صحـيح .ولا نغــــــــــفل بذلك دور معـجون

الأسنـان ولكنه يظل عامـلا مساعدا في التنظيـف لفرشــاة الأسنان

التي تتولى تنظيف سطوح الأسنان ودعكها وتدليك لثتها أيضًا.



·شكل الفرشاة :


يجب ان تكون فرشاة الأسنان مصنوعة بشكل جـيد

يساعد مستخدمها على الوصـول إلى جمـيع أسـطح الأســنان الظاهرة

وتنظيفها بكل سهولة ، ويتحقق ذلك باختيار فرشاة الأســــــــــــنان

ذات الحامل القصير والعنق المرن.

· مقبض الفرشاة: يفضل أن يكون طويلا وعريضا بشكل يكفل

الراحة والسهولة في الاستخدام.
·رأس فرشاة الأسنان: يجب ان يكون رأس الفرشــاة دائريا

أو بيضاويا من دون أي زوائد أو حواف حادة حتى لا يؤذي الأسنان

أو اللثة أثناء التفريش.

·شعر الفرشاة : يجــب أن يكون شعر الفرشاة مصنوعا

من مادة النايلون لأنها أكثر صحية من المواد الأخرى

وأكثر ملاءمة للاســـــتخدام داخل الفم.

ويجب الابتعاد كليا عن فرش الأســنان القاسية الشعر

لأن هذه تسـبب خدوشـا في سطـح الأســنان وجروحــا في اللثة،

ويفضل استخدام فرشاة الأسنان المتوسطة النعومة،

أما أولئك الذين يعانـون من التـهابات ونـزف اللثــــة

فينصحون باستخدام فرش الأسنان الناعمة،

وذلك لحماية اللثة من أي احتمال للجرح أو النزف.


· فرش الأسنان الخاصة:


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وهنالك أنواع أخرى من فرش الأسنان لذوي الاحتياجات الخاصـة

التي تتميز بمقابضها العريضة أو تلـك القابلـة للتثبيـت

في ذراع مستخدمـها إذا كـان يعاني من الارتعــــــــاش أو صعـوبة التحـكم .

وعادة ما ينصـح باستخدام فرش الأسنان الكهربائية لهذه الفئة من الناس

لأنها تساعدهم على تنظيف أسنانهـــم بشكل أفضل ووقـت أقصر,

كما أنها تسهل من مهمة تنظيف أسنان هذه الفئة

إذا ما قام بها شخص آخر.


ولا أنسى أن أشير الى أهمية أن تكون الفــــــرشاة معترف بها

من منظـمة عالمـية ومتخصـصة في هذا المجــال مثل الجمعية الأميـركيه

لطــب الأسنــان (ADA)، حيـث انـها في الغالــب تكون قد تعرضــت

الى مجمـــوعة من الدراسات أثبتت فعاليتها.

كما ان لفرشاة الأسنان عمرا افتراضيا يقارب الثلاث شهور وخاصة

عـندما تـرى أن الشعيرات قد تفرقت وتآكلت

ولذلك ينصح بتغيرها كل ثلاث شهور.



معجون الأسنان :


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

معجون الأسنان عبارة عن معجون أو جل يســـــــــتخدم لتنظيف الأسنان

ويساعد على المحافظة على صحة الفم و الأسنان ويساعد على ازالة

البـلاك (الترسبات) وبقـايـا الأكـل من الأسـنان وازالـة الروائـح الكريـهة من الفم،

ويقلل من تسوس الأسنان عن طريق مادة الفلوريد,

كما يساعد استخـــــــــدامه على المحافظه على اللثة صحـية وخالية من الأمراض.

وفي عصرنا الحاضر تفننت الشـركات في إضافـة الـمواد المـختلفة

ذات الوظائـف المفـيده للأسنان ولللــــــثة كمــا تزعم وكل له استخداماته الخاصه

مثل القضـاء على حسـاسـية الأسنـان وأثـار التدخـين وغير ذلك .

يتكون المعجون من مواد أساسية قد تزيد وتنقص حسب الشركة المصنعة

وحسب الاستخدام المخصص له.


وتشمل هذه المكونات:

1- الفلوريد( fluoride) وهي المادة الأكثر شيوعا في معاجين الأسنان

والمعروفـه علميا بقدرتها على مكافحة التسوس وتقوية مينا الأسنان

وزيادة مناعتها ضد التسوس.

2- المواد المضادة للبكتيريا ِ (anti bacterial agents)

لمحاربة البكتـيريا الموجــــودة في طبـقة الجـير،

والتي تعتبر المسبب الرئيسي للتسوس. .

3- المواد الرغويـة أو القلويـــة

(detergents or foaming agents)

التي تســاعد في تـنظـيف بقايا الطعام من بين الأسنان .

4- المواد المضادة للجير(Anti-tartar agents)

والتي تساعد على منع تكون الجير.

5- المواد المضادة للحساسية (De-sensitizing agents)

لإزالة حساسية الأسنان.

6- الحبيبات الكاشطة (Abrasives)

ويزداد تركيز مثل هذه المواد في معاجين الأسنان المخصصة للمدخنين.

7- الباكينج صودا (Baking Soda)

التي تساعد على تبييض الأسنان .

8- المواد المبيضة للأسنان (Teeth Whitening agents) .

9- النكهات الصناعية Flavor)) .

وهناك مكونات أخرى تختلف باختلاف الشركة الـمصنعة

وتركيبات مختلفــــة تميز بعض المعاجــين ويستخدمـها

المصنعون لأهداف دعائية يبتغون من ورائها التميز عن غيرهــــم

من الشركات المنافسة في معظم الأحيان.


أنواع معاجين الأسنان :

* معاجين محاربة التسوس،

وهي الأكثر رواجا والمستخدمـه بكثرة وهي التي تحتوي

على الفلوريـد الذي يحمـي طبقة المينا من التآكل بواسطة أحماض الفم ,

هذا بالاضافة إلى المواد الأخرى الآنفة الذكر.

* معاجين مقاومة البلاك و التهـــــــاب اللثة،

التي تحـتوي على المــــواد المضـادة للبكتـيريا و التي تمنـع تكـون

البكتيريا التي تساعد في تكون البلاك .

* المعاجين المبيضة للأسنان، التي تساعد على عدم تكون البقع،

وفي إزالـة بقايـا الـتبغ ولا ينصــح باسـتخــدام هذا النـوع مـن المعاجــين

بكثـرة لاحـتوائــه على حبـيـبات خشـنة تعمـل على حـك الـجزء الخارجـي

من المــينا مع كثـرة الاستخدام .


* المعاجين المضادة لحساسية الأسنان .

*المعاجين المخصصة للأطفال، ولها مذاق محبب للأطفال

ولها ألوان براقة وتركيز أقل من الفلوريد لحمايتهم من الانسمام الفلوري

في حالة بلعهم كمية من المعجون..

ويجب أن نعرف ان معظم الأنواع تحتوي على المكونـات الرئيـسية

التي ذكـرت مــــــسبقا ولـــــــكن بتركيـزات مختلفة،

هذا بالاضافة الى مواد أخرى تميز استخدام ذلك المعـجون من غـيره.

وأن بعضـها ضـار، اذا ماتـم بلــع المعجون ولذلك ينصح بعدم بلع معجون الأسنان.




كيف تختار معجون الأسنان المناسب ؟


في البداية يجب أن نعرف أن استخدام معجون الأسنان مهم جدا

ولا يجب إهماله لأنه ضـــــــــروري جدا لصحة الفم والأسنان ,

ولكن في نفس الوقت فإن معجون الأسنان ليس هو العـلاج الجــــــــذري

لمـــــشاكل الأسنــان، ولا يعالج التسوس

أو التهاب اللثة ولكن يقي منها لحد ما,

لذلك اذا كنت تعـــــاني من التسوس أو التهاب اللــثة

أو حساسية الأسنان المفرطة أو من تلون أسنانك،

فيجب عليك مراجعة الــــــــــــطبيب المختص

ويمكـنك كذلــك استشارته في نوعية المعجون الذي تود استخدامه.

وهنا نقدم الخطوط العريضه فقط، التي قد تـساعد

في اخــتيار المعجون الأمثل:

* اختر المعجون المصنع من قبل شركة معروفة في هذا المجال

والمعترف به من قبل المنظمات العالــمية المـعنية بالمواد الطبية

مثل منظمة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)

الجمعية الأمريكية لطب الأسنان (ADA).

والأفضل أن تغير معجون أسنانك كل فترة وذلك للاستفادة

من مزايا جميع المعاجين المعترف بها لأن كل منها له ما يميزه.


* اسأل طبيب أسنانك عن معجون الأسنان المناسب لأسنانك،

فبعض الأحيان قد تحتاج الى معجون خاص بصحة اللثة

أو معجون خاص بالحساسية المفرطة.


*أما بالنسبة للأطفال فان استخدام العاجيين الخاصة بهم

مهم جدا وذلك حسب ما يرغبونه من النكهات والذي قد يحببهم

في تنظيف أسنانهم باستمرار والذي يعتبر مطلبا مهما لصحتهم ,

كما ان هذه المعاجيـن الخاصة بالأطفـال تحتوي على تركيز منخفض

من مادة الفلوريد المعروفة بتأثيرها الضار اذا تم بلعها

والأطفال لا يكترثون لذلك.



يتبع












توقيع : حلا الصبايا



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


  رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بسم الله جن السفينه →فـزولها*.. قصص قصيرة وخيالية 3 24-09-2009 01:54 AM
قصة يوم الجمعه ولدالقصيم قصص قصيرة وخيالية 0 29-07-2008 07:15 AM
أسماء 3792 معلمة حُسّنت أوضاعهن للمستوى 3 فهد الحمدان وظائف شاغرة 7 21-07-2007 09:31 PM
رائحة الفم الكريهة القمر صحتك بالدنيا 16 18-08-2006 12:36 AM

اضغط هنا للتصفح السريع


الساعة الآن 02:16 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
new notificatio by 9adq_ala7sas
منتديات السامر